Department of Architecture Forum - Assiut University


 
بوابة المنتدىالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 يوميات ملتزم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: يوميات ملتزم   12/08/10, 07:19 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



اسمحوا لي ان اعرض قصة قرأتها، وشعرت انه من الممكن ان يكون احدنا بطلها ، او كان بطلها يوما من الايام ، وربما عياذا بالله قد يصبح احدنا بطلها يوما من الايام....
وهي بعنوان يوميات شاب ......... ملتزم


فقدابتلينا فى عصرنا هذا بالمسلسلات فتجد انه قل ان يكون بيت لايتابع فيه احد افراده مسلسلا بأنتظام ويرون أنه للتسلية أما أصحاب الفكر الراقى فيقولون أنه إفاده وتغزيه للعقل وغير ذلك مما تعرفونه..........

ملخص المسلسل للدعاية:
قصة حياة شاب ملتزم انا اراه مثال يحتذى به فهو مثالى الى ابعد مانتخيل لكنه فى ذات الامر واقعى جدا سيمر بما نمر عليه جميعا من فتن ومشاكل سيحب ويكره ويغضب ويفرح وسنرى كيف سيعالجها فهو شاب كالشباب وسنرى ماذا يفعل فى مشاكل الشباب
وما أدراك ما مشاكل الشباب

، اذا اعجبتتكم اول القصة
هبدأ
إن شاء الله احط الحلقات
فى انتظار تفاعلكم
------------------------
يوميات شاب ملتزم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   12/08/10, 07:22 am


بسم الله الرحمن الرحيم



يلا يا جماعة كلاكيت أول مرة
هنبدأ التصوير
ملحوظة : ألحق العرض الأول ولا تبقى للأعادة



بعون الله نبدأ
على بوابة الألتزام



فى احدى شوارع الأسكندرية تقف عمارة شامخة آيلة للسقوط كما هو الحال مع كثير من عمارات مصرنا المحروسة
وفى إحدى طوابق هذه العمارة تسكن أسرة مصرية بسيطه تتكون من خمسة افراد
اب : موظف عادى فى احدى الشركات
ام : ربة منزل
اخت : عائشة
واخ: بطلنا الهمام ( عبد الرحمن)
واخت صغرى: فاطمة
الساعة الثامنة صباحا
ام عبد الرحمن: قوم ياابنى تعبتنى معاك اول يوم فى الكلية ومش هتروح
عبد الرحمن: حاضر ياماما قايم اهه ربع ساعه بس
ام عبد الرحمن: خلاص براحتك انا زهقت منك تروح ماتروحش انت حر




بعد نصف ساعة
عبد الرحمن: صباح الخير ياست الكل
ام عبد الرحمن : اهو هو ده الى واخدينه منك روح الكلية بقى مش من اولها كده
عبد الرحمن: حاضر اعتبرينى روحت خلاص
بعد ساعة من اللكاعه نزل من البيت
أنتظر الاتوبيس طويلا وفى النهاية أتى الاتوبيس لكن بعد ان قضى وقتا ممتعا من الافأفة( اف اف)
ركب صاحبنا الاتوبيس وماأكثر الزحام وطبعا لم يسلم من واحده صاحية متأخر ومتعصبه وهى رايحه الشغل
وواحد مراته واخده منه مصروف البيت ومنكده عليه على الصبح
ومتخدش فى بالك طبعا اللى قاعدين على الكراسى فكلهم طالعين رحلة لا ينزلون إلا فى نهاية الخط



المهم انتهت معركة الاتوبيس بالفوز المبين ووصل للكلية
حينما رأى سور الجامعة عادت به الذاكرة الى الوراء شهورا ياااااااااااااااااااااه خلصنا خلاص من الثانوية العامة وتعبها اخيرا دخلنا الكلية أهى هيه دى الحرية ولا بلاش
أخيرا هنعشها صح




خطى اولى خطواته داخل الجامعة وعلى البوابة....



الحارس: اين الكارنيه؟
عبد الرحمن: انا لسه سنة اولى
الحارس: طيب وياريت تبقى تعمله ماتنمش عليه
دخل عبد الرحمن وهو بيقول: هو ماله الأخ فى حد مزعله؟



ظل يبحث طويلا عن جدول المحاضرات ليدونه فوجده اخيرا ودونه
فهو لا يعرف حد فى الكلية فالشلة الكريمه بتاعته غالبهم لم ينجحوا الجزء الاخر التحقوا بمعاهد خاصة
وصل الى المدرج وجلس
الساعة الأن 12: 30 دقيقة
بدأ الدكتور فى الترحيب بهم وخلاف ذلك مما يتحدث فيه الدكاتره اول يوم



وفجأة إرتفع آذان الظهر
لم يهتز لاخينا عبد الرحمن طرف(فهو بعد لم يلتزم)
حدثه احد الاخوة بجواره يبدو عليه الالتزام
الن تصلى يااخى؟ضحك):
طيب والمحاضرة؟
هنستأذن ونرجع على طول
امممممممم اصلى مش متوضئ
تعال ننزل ونتوضئ من مسجد الكلية
معلش اتفضل انت عشان ماضيعش المحاضرة
آل يعنى الولا هيقطع نفسه مذاكرة من أول يوم


براحتك بس عايز اقلك حاجه النجاح يبدأ من المسجد ربنا يهديك

وقال صاحبنا فى نفسه:
هو فيه ايه؟ ليه كل ده؟ ماعلينا
انتهت المحاضرة وعاد عبد الرحمن للبيت




الام : اهلا ياعبد الرحمن اخبار الكلية ايه؟
عبد الرحمن : كويسه بتسلم عليكى
الام: مالك فى حاجه ؟
عبد الرحمن : لا عادى هاتيلى اكل يأكل ):
اتغدى صاحبنا ودخل لينام تقلب على السرير بعض الوقت يشعر انه مخنوق أهو هتقول إيه فاضى بأه لايعرف لماذا هذا الشعور الح على نفسه بالنوم لعله يستيقظ وقد ذهب عنه الذى يجده فى صدره
استيقظ بعد ساعات ولم يذهب مابه
مبدهاش أقوم احسن أفتح النت
قضى الليل كله امام النت وقبل الفجر بساعة
نام............... ولتشتكى يافجر من عبد الرحمن
فى الصباح حان وقت الكلية وحانت ايضا معركة الاستيقاظ بعد نهاية العراك استيقظ وهو متأفف ولا يطيق أن يحدثه أحد
ذهب للكلية ودخل المدرج ولم يلتفت حوله لانه بعد لم يستيقظ من النوم



نبهه اخ بجواره بقوله : السلام عليكم يااخى انا محمد وانت؟
انا : عبد الرحمن
محمد: ماشاء الله اسمك جميل جدا ماتتصورش انا بحب اسم عبد الرحمن أد إيه معناه حلو اوى من الرحمة واحنا محتاجين للرحمة جدا فى أيامنا الوردى دى ضحك):
عبد الرحمن: بدى عليه علامات التعجب ولا جواب!!!
محمد : انت مضايق عشان انا بكلمك ولاحاجه
عبد الرحمن : لا انا مضايق لوحدى
محمد: طيب ممكن نبقى اصحاب وتفضفضلى ؟
عبد الرحمن: ممكن نبقى اصحاب!!!
محمد : طيب ممكن تأخد منى الشريط ده عربون صداقة
عبد الرحمن: أخده منه ولم ينظر حتى فى اسم الشريط" شكرا"
وحان وقت صلاة الظهر
محمد: يالا يابطل ننزل نصلى اكيد لما تصلى هتبقى تمام
عبد الرحمن: هبى تمام ازاى يعنى؟
محمد : لأن الله عز وجل قال ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ) والصلاة من الذكر يبقى قلبك هينشرح لما تصلى مش انت بتصدق ربنا
عبد الرحمن: ايوه ونعم بالله بالله
نزل صحبنا معاه وهو طبعا مبلم مش فاهم إيه الحكاية
لماذا يريد هذا الشاب أن يصاحبنى هو يعرفنى منين وعايز ياترى منى إيه
ونزلا الى المسجد
وعند دخولهم للمسجد
وقعت عينه على شئ غرييييييييييييييييييييب جدا
أتفجع أول ما شافه


ياترى ما هو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟



ياترى ماذا سيحدث لعبد الرحمن
وإيه الشىء الغريب ده
إنتظرونا فى الحلقة القادمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
aya9999
.
.


انثى
عدد المساهمات : 493
العمر : 27
بلدك : الاقصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 4929

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   12/08/10, 07:33 am

جميله يامريم
مستنيين باقي الحلقات
ربنا يوفقك ويكرمك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   12/08/10, 11:30 pm

بارك الله فيكى لمرورك

نكمل باذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   12/08/10, 11:34 pm


الحلقة الثانية
الخطوة الأولى
خطى صاحبنا أول خطوة له فى المسجد ... بخطوات ثقيلة ولا يذكر آخر مرة دخل فيها المسجد متى كانت دخل بعد طول غياب... دخل بصمت وسكون عجيبين لكن قطع كل هذا
أن وقعت عينه على مشهد لم يره من قبل...رأى شاب مضيئ الوجه
يكاد ينير القمر فى وجهه رغم أنه لم يكن أبيض البشرة كثيرا
إلا أن وجهه يشع
يقرأ فى مصحف ويبدو عليه الخشوع والتأثر جدا
حتى انه قد انحدرت من عينيه على خديه دمعتان تصف ما حلّ به من تأثر
فما أن رأى وجهه حتى تعلقت عيناه به
وكأنه مكتوب عليه ممنوع اللمس
وحينها دار فى عقله : ياترى مين الواد ده إيه النور ألى فى وشه ده
كان أمرا غريبا لم يره من قبل وما زاده اندهاشا هو أن الشاب رفع عينيه من المصحف ونظر إليه ومع ماهو فيه من تأثر إلا انه تبسم له ابتسامة جميلة زادت من وجهه نورا على نور تعجب عبد الرحمن : هل هو يعرفني؟

لا أنا لم أره من قبل إذا فلماذا يبتسم لي وهو على هذه الحالة؟
لم يكن يعلم عبد الرحمن إن تلك الأبتسامة بمثابة ترحيب له
بل لم يكن يعلم أنها ستكون سبب هدايته

وفجأة

**
قطع الصمت.. صوت الإقامة فانتبه عبد الرحمن أن صديقه محمد كان يحدثه كل تلك الفتره إلا أنه لم يسمع منه كلمه واحدة ......ثم وقفت الصفوف للصلاة
فتعمد الأخ صاحب الوجه المضيء أن يقف بجواره ولم يكلمه وضحك:كبروا للصلاة ......كبر عبد الرحمن للصلاة
يااااااااااااااااااه

شعر صاحبنا بشىء غريب يسرى فى جسده هل السبب لأنه لم يصل ِ من زمن فات
أم لأن جسده يلامس جسد ذاك الشاب الغريب
وكأنه قد لامس سلك كهربا
لم يخشع فى الصلاة كما ينبغي إلا انه لما انتهى من الصلاة شعر بشعور غريب فى قلبه لم يعرفوصف هذا الشعور اهو أرتياح ام ماذا....المهم......لما انتهت الصلاة سلم عليه الاخ وقال له : السلام عليك انت جديد فى الكلية؟
عبد الرحمن : ايوه
الاخ: مرحبا بك معنا ما شاء الله وشك منور ياريت ماتحرمناش نشوفك فى المسجد
أحبك فى الله
ضحك صاحبنا فى عقله وقال فى سره : أما أنا وشى منور أمال هو وشه فى إيه ماس كهربى

ثم قطع محمد تفكيره مرة أخرى وقاله :ايه ياعبد الرحمن مالك؟
عبد الرحمن: لا أبدا هو مين ده ؟
محمد: ده الشيخ معاذ
أخ نحسبه على خير فى سنة ثالثة ، خير انت بتسأل عنه ليه؟
عبد الرحمن : لا أبدا بس اصله كلامه حلو اوى.

محمد: ايوه .. هو ماشاء الله عليه مشهور بحسن خلقه غير كدة مجتهد فى الكلية
دروس ودعوة وقرآن مبيفوتش ثانية عقبالك وعقبالى كدة أما نكون زيه
عبد الرحمن: هو ينفع يعنى ان انا اروح اكلمه واقوله انى عايز اتعرف عليه؟
محمد : ايوه اكيد
عبد الرحمن: ولابلاش مش لازم النهارده
محمد: ليه؟
عبد الرحمن: مش عارف مش مهم خليها بكره
محمد :طب إيه رأيك تدينى رقم تليفونك عشان أبقى أطمن عليك
عبد الرحمن : أه طيب أتفضل أهو "............"

استحي عبد الرحمن ان يذهب ليحادث معاذ فقد شعر فى نفسه انه لايصلح ان يحادث هذا الشاب الصالح حس بفرق كبير بينهم


خرج من المسجد ليعود الى المحاضرة ...
ثم حان وقت عودته للبيت فخرج ليركب المواصلات لم يشعر هذا اليوم بزحمة السير فقد كان باله شارد ولم يستفق الا وهو يضع المفتاح فى باب المنزل ويدخل....

عائشة اخته: اهلا اهلا استاذ عبد الرحمن عاش من شافك بتنام والناس صاحيين وتصحى والناس نايميين

عبد الرحمن:إيه يا خفة أبعدى عنى دلوقتى عشان الموضوع مشناقصك

ثم أبتسم إبتسامة جميلة
عائشة: خير ايه ايه الهدوء ألى نزل عليك فجأة ده ؟ حد مزعلك؟

عبد الرحمن : لا مافيش

عائشه :طيب تتغدى

عبد الرحمن: لا هدخل اريح شويه لانى تعبان

عائشه : طيب استنى اتغدى ونام

عبد الرحمن: لا مش قادر اصل انا تعبان

عائشة : طيب روح نام




دخل عبد الرحمن لغرفته وبدل ملابسه واستلقى على السرير وكل مرة يحاول ينام وميقدرش من الملل ألى هو فيه والحياة الروتينية ألا أن تلك المرة لم ينم لأنه مازال يذكر ذلك الوجه يا ترى فى حد فى الأيام دى زيه كده إيه الناس دى ياترى بيعملوا إيه

وسعتها سمع صوت غريب جوة نفسه بيقوله: أنت مالك ومال الناس دى ياعم دى عالم واصلة
بس دا صغير مش أكبر منى بكتير يعنى
يييييييييه أنا هقرف نفسى والا إيه سيبك بأه وخلينا ننام شوية



وما أن قاربت عينه على النعاس الا وايقظها صوت كأنه اول مرة يسمعه

الله اكبر .. الله أكبر .. الله أكبر ... الله أكبر ... اشهد الا اله الا الله ... اشهد الا اله الا الله... اشهد ان محمدا رسول الله... اشهد ان محمدا رسول الله... حى على الصلاة.. حى على الصلاة....


الصلاة انها صلاة العصر هل ستدفع شيطانك
ياعبد الرحمن وتقوم لتؤدى صلاة العصر ؟ ام ان الايمان فى قلبك لم يزل اضعف من محاربة الشيطان ؟لكن عينه غلبته للنعاس فنام ....
وليته ما نام
ياترى إيه اللى هيحصل
وهو نايم
ومكانش عايزه يحصل....
..
ودا بقى اللى حنعرفه في الحلقة الجاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
AhMaD JaMaL
مدير المنتدى
مدير المنتدى


ذكر
عدد المساهمات : 3816
العمر : 29
بلدك : قنا
التخصص : مهندس معماري
المستوى التعليمي : دفعة 2009
جنيه مصري : 14149

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   16/08/10, 03:28 am

ربنا يجازيكي خير على القصة دي
وفي انتظار باقي الحلقات

-------------------------------------------
<br>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3marh.mam9.com
arch:3mr Sa3d
مشرف منتدي الكمبيوتر
مشرف منتدي الكمبيوتر


ذكر
عدد المساهمات : 1776
العمر : 27
بلدك : أسيوط
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 16808

بطاقة الشخصية
مرئي للجميع:

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   17/08/10, 04:23 am

جزاكي الله الخير كله

-------------------------------------------

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[center]قرأن كريم

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

حديث شريف

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

دعاء

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



...............................................................................................................................................


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://3marh.mam9.com
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   21/08/10, 07:12 am

وجزاكم الله مثله

نكمل باذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   21/08/10, 07:34 am

[center]كلاكيت ثالث مرة



الحلقة الثالثة



لا للصلاة

نام صاحبنا عبد الرحمن وراحت عيناه فى النوم من كثرة التفكير وإذا وهو نائم
يرن جرس التليفون

ذهبت الأخت الصغيرة عائشة لترد


عائشة : ألو


المتصل : السلام عليكم


عائشة : وعليكم السلام مين معايا


المتصل : أنا محمد صاحب عبد الرحمن فى الكلية
كنت عايزه فى حاجه وقلت ألحقه قبل ما يصلى


عائشة : يصلى !!!عبد الرحمن يصلى !!!
هههههههههه صلى على النبى


محمد : عليه الصلاة والسلام طب هو موجود


عائشة : هو نايم


محمد : طيب أما يصحا قوليله أنى أتصلت بيه

عائشة : طيب !!!!!!!


ومرت ثلاث ساعات وقام صاحبنا من النوم


عبد الرحمن : ماما حطيلى أكل

الأم : أنت مكلتش لما جيت من الكلية

عبد الرحمن : لأ مكانش لية نفس

الأم : طيب أنا هصلى المغرب وحطلك
عبد الرحمن : ماشى بس ماتصليش التراويح أنا هفتح التلفزيون عبال ماتخلصى


ودخل صاحبنا فوجد أخته عائشة قدام التلفزون


عبد الرحمن : أنتِ موراكيش حاجة


عائشة : لأ أنا قاعدة فى مانع؟؟


عبد الرحمن : قومى ذاكرى


عائشة : خلصت مذاكرة
صحيح فى واحد أتصل بيك اسمه محمد


عبد الرحمن : محمد !!! وكان عايز إيه

عائشة : معرفش مقالش لكن دا قالى أنه كان عايز يلحقك قبل ما تصلى
أنت بتصلى من ورانا ولا إيه
وبعدين أنت من أمتى بتصاحب النوعيات دى


عبد الرحمن : أنتى هتفتحيلى محضر وبعدين أنتى فاكرانى كافر مابصليش ولا إيه


ثم جاء صوت من الخلف وكان صوت والد عبد الرحمن
:طب كويس أن أنت عارف أن ألى مبيصليش يبأى كافر


عبد الرحمن : يووووووووووووووه أنا داخل أفتح الكمبيوتر


الأم : مش هتاكل


عبد الرحمن : ملياش نفس


دخل عبد الرحمن حجرته وقفل على نفسه وقعد يفكر شوية
الغبية عائشة دى أل يعنى هية ألى مقطعه نفسها فى قيام الليل
هتعملى فيها شيخة



وعدا اليوم وجاء اليوم الثانى وإذا بمحمد فى وشه
أول ما عبد الرحمن شافه حاول يتجنبه ويعمل نفسه بيكلم واحد صاحبه
إلا أن محمد جاء وسلم عليه وولا كأن حاجة حصلت
ثم
محمد : أنا رايح أصلى الضحى تيجى معايا


عبد الرحمن (بصوت مرتفع) : بص بأى أنا مبصليش


أبتسم محمد وقاله : طيب وماله مش أنت مسلم واسمك عبد الرحمن

عبد الرحمن : أه


محمد : طيب يعنى ممكن تصلى فى أى وقت


شعر محمد بالأحراج أمام صاحبه ولم يعرف ماذا يقول


محمد : أنا رايح أتوضى تيجى معايا المحاضرة الأولى أتلغت بيقولو الدكتور مش جاى
أهم الدكاتره كده يجوا فى أول شهر ويتملكعوا وأحنا نيجى فى آخر شهر ونحتاس
هتيجى معايا


ضحك عبد الرحمن وقال : ماشى


ذهب الأثنين لمسجد الكلية للوضوء
وبدأ كل واحد منهم بالوضوء
لاحظ محمد بعض الأخطاء فى وضوء عبد الرحمن


فقال : عبد الرحمن ممكن أقولك حاجة ولا هتزعأ زى مزعقت لى بره


ضحك عبد الرحمن : قول فى إيه


محمد : بص ياسيدى أنا بس عايزك ترتب أركان الوضوء عشان الترتيب فرض
يعنى ممكن أنا أنسى أتمضمض لكن وضوئى صحيح
لكن لو مرتبتش الوضوء يبأى الوضوء غير صحيح وبالتالى هتبوظ الصلاة


عبد الرحمن : طيب وأرتبهم الزاى بأه


محمد : بسيطة خالص
" أول حاجة تقول بسم الله ودى سُنة وبعد كده تغسل كفك 3مرات وخلى بالك كفك
مش أيدك كلها وبعدين تتمضمض 3 مرات وتستنثر 3 مرات ودول يا سيدى سُنه برضه
وبعد كده تغسل وشك 3 مرات وخلى بالك خلى المية تيجى على وشك كله
تلاقى البت من دول تغسل وشها وخايفة تبل الطارحة والمية لا تصل لكل الوش
وده كله غلط"

عبد الرحمن : سيبك من البنات خلينا فى الصبيان وبعدين كمل


محمد : " بعد وشك ودا طبعا فرض تغسل أيدك لغاية المرفق
ويستحسن تبدأ باليمين3 مرات وبعد كده تبلل يدك لتمسح رأسك من الأمام للخلف ودى فرض ومعاها أذنك من الظاهر والباطن ودى سنة والأثنين مرة واحدة وفى الأخر تغسل رجلك للكعبين ثلاثا "


عبد الرحمن : بس أنا ممكن أمسح على الشراب مش كده


محمد : أه طبعا لو كنت لبسه على وضوء


عبد الرحمن : بس أنا مش متوضى


محمد : يبأى لازم تقلعه يا بطل


عبد الرحمن : طيب متشكرين على وجع القلب ده ممكن أتوضى بأه


محمد : أتفضل هو أنا حايشك


أنتهت معركة الوضوء التى كانت تشبه معركة إستيقاظ عبد الرحمن
وذهب الأثنين للمسجد

وأول مادخل عبد الرحمن المسجد وقعت عينه على معاذ مرة ثانية
وكالعادة تَنّح أول مشافه بس المرادى كان بيصلى
ولاحظ فى ذقنه لحية سوداء لم تكتمل النمو بعد تزين وجهه
لم يلاحظها المرة السابقة لما أثاره من نور وجهه
وكأن عبد الرحمن أول مرة يشوف حد بيصلى
حس أن الراجل ده بيركع بجد بيسجد بجد
المهم دخلوا

والتفت لمحمد وقال : هو الأخ ده مقيم على طول فى المسجد


محمد : لأ أصل أنهاردة سمعت أن فى درس بعد صلاة الضحى فى المسجد
أنا هقوم أصلى


قام كل من عبد الرحمن ومحمد للصلاة
وطبعا صاحبنا نقرهم نقر الديك وخلص بدرى قبل محمد
ولما خلص وجد معاذ بيبصله


هو كان مراقبنى وأنا بصلى ولا إيه


ثانى مرة يشعر بالأحراج النهاردة
وهو لسه بيفكر

وجد معاذ فى وشه بسلم عليه


معاذ : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عبد الرحمن : وعليكم السلام

معاذ : وحشتنى والله أنت فاكرنى ولا نسيت


عبد الرحمن قال فى باله " أنا أقدر أنسى مش أنتى بتاع الكهربا"

عبد الرحمن : أيوه فاكر أنت الأخ ألى كنت بتصلى جمبى أمبارح صح


معاذ : أيوه أنا صح إيه رأيك فى الكلية

عبد الرحمن : شغاله ..... يعنى .....

معاذ : معندكش محاضرات دلوقتى

عبد الرحمن : أتلغت

معاذ : طيب خير فى درس هنا فى المسجد بعد صلاة الضحى إيه رأيك تحضره معانا


عبد الرحمن : مش عارف هشوف


وبعد شوية قام واحد وقال إن شاء الله ياجماعة فى درس هيبدأ الأن بعنوان : التوبه


وبعد مخلص الأخ كلامه وجد عبد الرحمن معاذ قام من جنبه


أستغرب جدا وقال فى نفسه "هو مش قال أنه هيحض الدرس هو قام ليه"



ياترى معاذ قام ليه

وياترى عبد الرحمن هيحضر الدرس

ولا إيه ألى هيحصل

تابعونا فى الحلقة القادمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   04/10/10, 09:25 am

برده محدش ناوى يتابع

والله مسلسل جميل

فظاع فى تثبيط الهمم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مسلمه
.
.


انثى
عدد المساهمات : 1006
العمر : 25
بلدك : مصر
التخصص : طالب في قسم العمارة
المستوى التعليمي : دفعة 2011
جنيه مصري : 9323

مُساهمةموضوع: رد: يوميات ملتزم   04/10/10, 09:27 am

الحلقة الرابعةراحت عليهقام معاذ منجنب عبد الرحمن فتعجب عبد الرحمن لماذا قامهو مش قال أنه هيحضر الدرسطب قامليهوفجأةإذا بمعاذ يجلس فى ركن من أركان المسجدويلتفالشباب حوله وبدأوا بالجلوسفعلم عبد الرحمن أن معاذ هو أكيد أللى هيدىالدرسأستغرب عبد الرحمن فى الأول وكل ماظهر عليهأنه جلس ينظر فى وجه معاذطويلاوبدأ معاذ بالكلاممعاذ

: "
بسم الله وكفى والصلاةوالسلام على الذين اصطفى لاسيما عبده المصطفىأما بعد " قبل مبدأ الدرس عايزأقول شئ مهم ممكن كتير مننا ميحسش بيه عايزأقول لكم أن كل الناس اللى موجودة فىالمسجد الأن الله عز وجل اختارهم عشان يسمعوا الدرسفى ناس كتير برة لم يرد اللهلهم المجىء إلى المسجدوكذلك فى ناس من الجلوس معانا ربنا هيختارهمعشانيهديهم بالكلام وناس تانية هتسمع وخلاصفسبحان اللهعايزك تستشعر إن اللهاختارك أنت وجابك بيته وسمعك كلامهكل ده مش عشان تروح وتنام لأعشان تشكرهعلى أبسط نعمه من نعمه عليك ......."



ثم
قطع صمت المسجدرنينهاتف موبايلنظر محمد من أين يأتى فإذا به هاتف عبد الرحمنوطبعا علا صوتهبصوت أغنية على أنغام الموسيقىمحمد

:
عبد الرحمن أقفل صوتالموبايل لما تخش المسجدلأن هذا يؤذى الملائكة بصوت الأغانى وبيغلوش على أللىبيصلىقفل عبد الرحمن صوت الرنينوجلسيتابعأزدحم المسجدأللى طالع واللى داخل وقام محمدليجلس فىالأمام عشان يسمعلم يكف هاتف عبد الرحمن عن الرنينفيبدو أن المتصليريده أن يردأتحرج عبد الرحمن وقام يرد برة المسجدعبد الرحمن
:
ألو
المتصل

:
أزيك يا عبده أنا حوده فاكيرنى ولاإيهعبد الرحمن

:
أهلاااااااااااااا حودهأزيك
حودة

:
تمام وحشنى والله أنت فين؟؟؟؟؟عبد الرحمن

:
أنا فىالكلية
حودة

:
مأنا عارف أنك فى الكلية حد قال لك أنك قاعدعلى القهوةأيوة فين على القهوة أقصد فين فى الكلية عشان أنا هناك وعايزأشوفك..




عبد الرحمن


:
قابلنى عند باب الكلية
حوده

:
ماشىقابل صاحبنا صاحبه القديموبعد السلمات والتحياتحودة

:
إيه رأيك تخرج معانا الليلادىالشلة كلها جايةوهتبأى سهرة جامدةعبد الرحمن

:
لأ معلش مشهينفع النهارده
حودة

:
ليهيابنى دنتا هتبسط أوى وأهو نعيش شويه
عبد الرحمن

:
معلش ملياش مزاج
ووقف صاحبنا يهزر ويضحك ويسترجع أيام ثانوىمع صاحبهومحسش إلا والظهر بيأدنعبد الرحمن " مفزوع "

:
أده هى الساعة كام دلوقتى
حودة

:
مشعارف تلاقيها 12 أو 12 :30 كدهعبد الرحمن

:
ياااااااااااااه الوقت بيعدى بسرعة أوى
حوده

:
خلاص وقفله السكة ما تيجى نجيب حاجة ناكلها؟؟أا جعان أوىعبد الرحمن: لأجعان إيه انا أصل عندى محاضرة ولا زم أمشىأبقى خلينا نشوفك ....معالسلامةأفتكر صاحبنا معاذ ومحمد والدرس أللىمحدرهوشوراح بسرعة عشان يلحقهمولما وصل وجدهم بيكبروا تكبيرةالأحرام فدخل فى الصلاة الجماعةصلى عبد الرحمن وخرج من المسجد وإذابه يرى محمد مستنيه برةنزل صاحبنا مربوك ومشعارف هيقول لمحمدإيهوفجأهوجد محمد بيقوللهمحمد


:
معلش ياعبد الرحمن المسجدكان زحمة أوى ومعرفتش أقعد جنبكأنت كنت قاعدوراعبد الرحمن باندهاش


:
ههأه
محمد


:
دأنا كنت قاعد جنب معاذويدوبك سامعهأنت كنت سامع حاجة ورا ؟؟؟عبدالرحمن


:
هه أه ... يعنى مش قوى ...يلا بسرعة عشان نلحقالمحاضرة
وخرج عبد الرحمن من الموقفبأعجوبهخلص صاحبنا محضراته ورجع البيتوكالعادة تبدو عليه ظاهرةالتتنيحالتى تلازمه منذ أن دخل الكليةوطبعا مين هيستقبله غير الأختعائشةعائشة


: .............

ولسة كانتهتفتح فمها بكلمة من كلماتها المرحبة لكن قطع عليها جرسالتليفونعبد الرحمن


:
أوعى أنا أللىهرد
عائشة


:
أتفضل يا حضرةالمحافظرفع صاحبناالسماعةعبد الرحمن


:
ألو
المتصل


:
أزيك ياعبده أنا ميدومشفاكيرنى ولا إيه ؟؟؟عبد الرحمن


:
أيوة هلّو هلّو أنتم مستأصدنى النهارده ولا إيه؟؟؟
ميدو


:
أنت بتكلمنى؟؟عبد الرحمن


:
لا لا مفيش حاجة أزيكأنت عامل يه ؟؟؟
ميدو : شغالعبد الرحمن


:
أنا لسه يادوبك داخل وراجع منالكلية
ميدو


:
أصطادتك طازة يعنى بقوللك إيه أنت لازم تيجى معانا النهاردهفى خروجة جامدة وانت واحش الشلة كلها وكلهمعايزينكعبد الرحمن


:
ما حوده قالىالصبح وقلت له أنى مشهقدر
ميدو


:
لأحوده مين يا عم دى غير بتاعت حوده خالصبجدهتعيشعبد الرحمن


:
معلش أصل وراياكلية الصبح وأنت عارف
ميدو


:
يا عم أكلونوم يديك دبلوم كلية إيه أللى بدور عليهاوبعدين معانا عربية وهنلف بيها شويةومش هتتأخرعبد الرحمن



:
لأ مادامفيها عربية أنا جاى
ميدو


:
أنت عارفطبعا المكان أللى بنتقابل فيهنتقابل هناك الساعة 8 أوعى تتأخرأنت تخش تناممن دلوقتى عشان تيجى فايىءعبد الرحمن


:
أه عارف مش هتأخر مع السلامة
خلصصاحبنا المكالمة ولم يلاحظ أن عائشة متابعة كلتحركاتهعبد الرحمن


:
ماما أعملى حسابك أناهخرج بليل
الأم


:
هنرجع لأيام الخروجتانى والتأخيرأنت يابنى مش دخلت الكلية بأه المفروض تبأى راجل وتتحملالمسؤليةعبد الرحمن


:
وفيها إيه لماأخرج بلاش أفك عن نفسى
عائشة


:
تفك و لاتجمد ولا إيه رأيك فك واربط أحسنوحضرتك بأه رايح فين المرةدىعبد الرحمن


:
يارب رحمتك هو أنتِ حدعينك مسؤول عنى
وبعدين أنتى من أمتى بتسألى رايح فين إن شاء الله؟؟؟عائشة


:
لأ أصل أنا كمان خارجة فقلتأسألك ...







عبد الرحمن



:
وخارجة فين ياحضرة الكُنتيسة
عائشة


:
رايحة عند واحدةصحبتى هنزاكر مع بعض عندك مانع ؟؟؟عبد الرحمن


:
هتذاكروا ....أه ....طيب أبقى سلميلى على المذاكرة
مع السلامة بأهأتفضلى روحى وامشى من أمامىوهنا جاء كالعادة صوتمن الخلف وهو صوت أبو عبد الرحمنالأب : أنت من أمتى بتعطىالأوامر يا أستاذ عبد الرحمنعشان تسمح لأختك أنها تروح أومتروحشعبد الرحمن


:
أنا ............أنا
............







عائشة



:
بابا عبد الرحمن عايز يخرج مع صحابه الساعة 8 ومعاهمعربيةالأب : عائشة .........أتفضلى ادخلى الأوده وروحىذاكرىأتفضلى .............







عائشة



:
حاضر ..... حااااااااضر ........ أنا ماشية أهو
وقال عبد الرحمن فى زهنه " ماشى أما وريتك مبقاش أنا "






الأب : إنت إن شاء اللهبأه رايح فين
عبد الرحمن


:
لا أبد داأحنا هنتمشى على البحر بس
هنشم هواالأب : والله أناخايف عليك تشم حاجة تانيةعبد الرحمن


:
عيب هو أنا بتاع كده برضو دا أنا أخرى معاكسة بت علىالناصية
الأب : إيه بتقول إيهعبد الرحمن :


لأ بكح أصل الهوا وقف فىزورى
الأب : عارف إن أتأخرت مشهبيتك فى البيت الليلةدىسامعنى أنت وراك كلية بكرة مش فىأجازةفاهمنىعبد الرحمن


:
آه طبعامش هتأخر
الأب : أمانشوفأتغدى صاحبنا وعمل بنصيحة ميدو ودخلينامياترى ماذا سيحدث عندما يخرجونوهل سيذهب معهمحقاتابعونا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يوميات ملتزم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Department of Architecture Forum - Assiut University :: المنتديات الجـــــــــــــــادة :: قسم المواضيع الجاده والعامة-
انتقل الى: